إنتشار موجة ”اوميكرون” في تونس.. اللجنة العلمية توضح


اعتبر الدكتور شكري الجريبي عضو الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا اليوم ان تونس ليست في مأمن مما يحصل حول العالم من تفشي لفيروس كورونا مرجحا تأخّر حصول موجة “اوميكرون” مستدركا بانها اتية لا محالة. وابرز الدكتور في حوار على اذاعة “اكسبراس اف ام” ، الاثنين 27 ديسمبر 2021 ، ان ما يحصل حاليا من تفش في اوروبا خاصة للمتحور اوميكرون يمكن ان يحصل في تونس مذكرا بان المسافة لا تتجاوز ساعة من الزمن. وذكر بان تونس كانت قد اتخذت اجراءات مشددة في مختلف المعابر الحدودية وبان تلك الاجراءات مكنت من اكتشاف الاصابة الوافدة الاولى من اوميكرون ثم الاصابات الخمس الموالية. واكد ان حصول الموجة قد يتأخر وانها آتية لا محالة لافتا الى ان المتحور اوميكرون سريع التفشي مشددا على ضرورة التقيد بالاجراءات الوقاية وعلى توخي الصرامة في تطبيقها. واوضح ان نسب الارقام الحالية للوضع الوبائي في تونس مازالت ضعيفة مشيرا الى ان تونس لم تتجاوز معدل 10 اصابات على 100 الف مواطن والى ان المعدل في اوروبا بلغ حاليا 500 عن كل 100 الف مواطن ، مشددا على ضرورة ان تكون الرسائل للشعب واضحة وعلى ان يؤكد الخطاب على ان هناك موجة جديدة من “اوميكرون” قادمة.

اضافة تعليق