قال خليل البرعومي القيادي في حركة النهضة، والمستقيل من المكتب التنفيذي، في ميدي شو الإثنين 2 أوت 2021 إنّ النهضة تتحمل مسؤولية كبيرة لما آلت اليه الأوضاع في تونس وأنّ مشاغلها كانت بعيدة عن تطلعات التونسيين ، مشيرا إلى ارتكاب آلاف الأخطاء وأنّ ذلك يتطلب مراجعات عميقة على مستوى الحركة وقيادتها.
واعتبر البرعومي أنّ الوقت قد حان لتغيير وجوه الخطّ الأول من الطبقة السياسية وفسح المجال أمام أشخاص متصالحين مع الشعب، وفق تصريحه.
وتابع “يجب القطع مع القيادات السياسية بما فيها راشد الغنوشي”، معتبرا أنّه أخطأ ويتحمّل كآخرين جانبا كبيرا من المسؤولية عن تطورات الأوضاع.
ويرى بأنّ استهداف حركة النهضة في حراك 25 جويلية ”مفهوم” لأنّها تتصدّر المشهد السياسي في البلاد منذ 10 سنوات وهي العنصر الدائم في الحكم، حسب تصريحه.

الفيديو :

         

إضافة تعليق