أطلقت مواطنة تونسية نداء إستغاثة عبر مقطع فيديو نشرته على حسابها الخاص، وقالت أن زوجها اصطحب ابنها ذو السنتين فقط في عملية حرقة واجتاز به الحدود البرية دون علمها، وأضافت أنهما وصلا إلى إيطاليا يوم أمس، وناشدت السلطات التونسية والإيطالية للتدخل وإعادة طفلها.

الفيديو :

إضافة تعليق