بالفيديو / الدكتور رفيق بوجدارية :” وهذه الأعراض والأسباب مرض جدري القردة “


 يتوالى الإعلان عن إصابات جديدة بمرض جدري القردة في عدد من دول العالم، فيما يبدي الناس فضولا متزايدا لمعرفة معلومات عن هذا الاضطراب الصحي، أهمها أعراضه وكيفية الوقاية منه قدر الإمكان.

وجدري القردة فيروس نادر شبيه بالجدري البشري، ورصد لأول مرة في جمهورية الكونغو الديمقراطية في السبعينيات، وزادت الحالات في غرب إفريقيا خلال العقد الماضي.
وتشمل أعراض المرض الحمى والصداع والطفح الجلدي، الذي يبدأ على الوجه وينتشر إلى باقي أجزاء الجسم.
وتعد القوارض المستودع الرئيسي للفيروس، لكن يمكن أن يصاب البشر بجدري القرود من خلال الاتصال الوثيق مع المصابين، وعادة ما تكون العدوى خفيفة ويتعافى معظم الناس في غضون أسابيع قليلة.
وقد تحدّث الدكتور التونسي رفيق بوجدارية في مقطع فيديو نشره على حسابه الخاص عن أعراض هذا المرض ومدى انتشاره، وقال أنه لم يتم تسجيل أي إصابة بهذا المرض في تونس إلى حدّ الآن وطمأن التونسيين قائلا أنه لا داعي للخوف 
:”ربي يحفظنا ويحفظكم.. وهذا الي يلزمكم تعرفوه على المرض”.




اضافة تعليق