بالفيديو / تونسي يعثر على شقيقته التوأم بعد 17 سنة من الفراق :”مانيش مصدق نفس الملامح..”


بالفيديو / تونسي يعثر على شقيقته التوأم بعد 17 سنة من الفراق :”مانيش مصدق نفس الملامح..”

 

 في مداخلة هاتفية له في برنامج “بنّة الـ FM” بتاريخ 23 ماي 2022، تحدّث مواطن يُدعى أمير عن انقطاع التواصل مع شقيقته التوأم “شهرزاد” منذ 17 عاما. وفي التفاصيل التي رواها أمير، عندما كانا الشقيقيْن في سنّ السادسة توفي والدهما، وبسبب مشاكل عائلية قرّرت والدتهما الجزائرية العودة إلى بلدها الأمّ، بينما عاش أمير وشقيقته مدّة طويلة مع جدّتهما في تونس. 

 

وفي العاشرة من عمرهما زارتهما والدتهما وطلبت منهما الذهاب معها إلى الجزائر للاستقرار هناك، إلاّ أنّ محمد رفض ذلك وخيّر البقاء مع جدّته خاصة بعد زواج والدته، بينما قبلت أخته شهرزاد ذلك. في الفترة الأولى، ظلّ أمير على تواصل مع شقيقته، إلاّ أنّ التواصل انقطع عندما كانا في سنّ الـ 17 عاما. 

 

وفي هذا السياق قال أمير في مداخلته الهاتفية: “لقد انقطع التواصل منذ عام 2005.. مرّت 17 عاما ولا علم لي عن حال أختي..”. “اللقاء بعد 17 عاما من الفراق..” : بعد يوم من مداخلته الهاتفية في البرنامج، اتصل مواطن جزائري بأمير، بتاريخ 24 ماي 2022، عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، ليخبره يأنّه يعرف جيّدا أخته شهرزاد. وفي هذا الإطار، قال أمير: “تواصل معي شخص من الجزائر، بعد أن سمع مداخلتي على موجات إذاعة موزاييك أف أم، وأخبرني بأنّ شقيقتي شهرزاد جارته.. في البداية لم أصدّق ذلك.. إلى أن جمعتني به محادثة عبر الفيديو “. 

 

وأضاف: “حليت الكاميرا، لقيتها أختي.. نفس الملامح، نفس كلّ شيء، ومعها بنتها.. وريت نفس الوشم الّي عندنا الزوز”. وأكّد أمير أنّ شقيقته تقطن حاليا في وهران، وقد زارها منذ أيّام ليتحقّق اللقاء بعد 17 عاما من الفراق. وفي هذا السياق، أضاف: “وقت قابلتها ما صدقتش إنّي خوها، من الفرحة داخت.. زرتها في الجزائر ورجعت لتونس بسبب ارتباطات مهنية.. أما على قريب بش تجي لتونس وإن شاء الله نكونوا ضيوف في موزاييك”. 

 

وأشار أمير إلى أنّه وجد صعوبة خلال البحث عن شقيقته على اعتبار أنّها غيّرت لقب والدهما واعتمدت لقب زوجها الجزائري، قائلا: “السنين الكلّ كنت نلوّج بلقب والدي، لذلك ما توصلتش لحتّى معلومة خاطر هي بدلت اللقب واعتمدت لقب زوجها”. 

 

وعبّر أمير عن سعادته بالاجتماع بأخته، متوجّها بالشكر إلى إذاعة موزاييك أف أم، قائلا: “الفضل لربّي وليكم إنتوما، بالحقّ فرحتوني ورجعوتلي الفرحة..”. وتابع: “إذاعة موزاييك إذاعة الفرحة.. رجعتلي فرحتي بعد 17 سنة”.



اضافة تعليق