المهدية : إنتاج وفير من البيثر و الكرموس


انتاج البيثر و الكرموس:

 تعد ولاية المهدية من أكثر الولايات التونسية إنتاجا لثمرة “البيثر” حيث يقدر انتاج الجهة بحوالي 1200 طن منها 600 طن “بيثر” و 600 طن “كرموس”.


ووفق ما صرح به المندوب الجهوي للتنمية الفلاحية بالمهدية شفيق بن صالح، فإن إنتاج الشجرة الواحدة من البيثر يتراوح بين 20كغ و 30كغ.


وأضاف بن صالح، أن الجهة تحتوي على 57 الف أصل بين شجرة بيثر و كرموس معظمها بجهة المهدية هيبون و الشابة وتقدر المساحة الجملية بـ 570 هكتار منها 270 هكتار منتجة “للبيثر” و 300 هكتار مساحات منتجة للكرموس.


و أشار المسؤول الجهوي، إلى أنّ موسم جني البيثر ينطلق من غرة جوان ليتواصل على امتداد ثلاثة اسابيع ، أما بالنسبة لموسم جني الكرموس فينطلق من أواﺋﻞ أوت اﻟﻰ ﻣﻨﺘﺼﻒ ﺳﺒﺘﻤﺒﺮ.


ترويج المنتـوج :


و في حديثه عن ترويج هذا المنتوج، قال مندوب الفلاحة بالمهدية، إن كمية كبيرة من الإنتاج موجهة للسوق و الاستهلاك و كمية اخرى مخصصة للتحويل و ذلك من خلال اتفاق عدد من المجامع مع شركة مختصة في انتاج المصبرات الغذائية بالشمال الغربي لتحويل كمية من “البيثر ” إلى “معجون كرموس” مؤكدا أنّ مشكل الترويج غير مطروح، نظرا لتسجيل إقبال على المنتوج سواء من قبل المستهلك أو المصانع المحولة.


مهرجان “البيثر” في دورته الثانية :


و لترويج هذه الثمار و التعريف بها، تم منذ السنة الفارطة تخصيص مهرجان ترويجي بالجهة تحت عنوان مهرجان “البيثر ” و خيّر مؤسسوه، أن يساهموا من خلاله في تنشيط المسلك السياحي بالجهة و كذلك تنويع المنتوج عبر إدراج المنتوجات التقليدية المميزة للجهة في أركان المهرجان.


وووفق ما صرح به المندوب الجهوي للفلاحة بالمهدية، فقد نُظمت أمس بإحدى الضيعات بمنطقة هيبون، الدورة الثانية من مهرجان “البيثر” بمشاركة المندوبية الجهوية للفلاحة، وتمّ عرض معلقات إرشادية و تحسيسية حول مراحل الاعتناء بشجرة البيثر، بحضور 3 مجامع تُعنى بالمرأة الريفية، وتمّ عرض المنتجات في أجواء احتفالية.




اضافة تعليق